free hit counter
ألكسندر زفيريف يتوج بطلا لدورة مدريد للتنس 11

وتفوق اللاعب الألماني على منافسه بنتيجة 6-4 و6-4، علما بأن تييم البالغ من العمر 24 عاما، حقق مفاجأة كبيرة في الدور ربع النهائي بفوزه على المصنف أول عالميا الإسباني رافاييل نادال وتكبيده أول خسارة منذ عام تقريبا على الملاعب الترابية.

وبذلك، توج زفيريف بلقبه الثاني هذا الموسم بعد دورة ميونخ الألمانية التي أقيمت أيضا على الملاعب الترابية، والثامن في مسيرته، بحسب ما أوردت "فرانس برس".

وسبق للألماني الذي يبحث عن أول ألقابه في البطولات الكبرى "غراند سلام"، توج العام الماضي بلقبين في دورات الماسترز (كندا وروما).

وقدم زفيريف عرضا قويا وخصوصا بالضربات المحكمة من على الخط الخلفي، ولم يرتكب سوى 12 خطأ مباشرا المثل 21 لمنافسه.

وتمكن الألماني سريعا من كسر إرسال منافسه في بداية المجموعة الأولى وتقدم 2-صفر. ولم يحظ تييم بفرصة لرد الكسر سوى في الشوط العاشر عندما تقدم 30-صفر على إرسال زفيريف، إلا الأخير لم يتراجع تحت الضغط، وحافظ على إرساله حتى النهاية.

وكرر زفيريف كسر إرسال تييم في مطلع المجموعة الثانية، وكان على وشك التقدم بنتيجة صفر-3، إلا وسع منافسه تمكن من إنقاذ فرصتين لكسر الإرسال كاتب يؤثر ذلك على مسار الألماني حتى نهاية المجموعة.

وقال زفيريف بعد تتويجه الأحد: "الأمر لا يصدق، هذا اللقب الثالث في دورات الماسترز، وأنا لا أزال في الحادية والعشرين من العمر".

ويشكل تتويج زفيريف في مدريد، تحضيرا مثاليا لبطولة فرنسا المفتوحة التي تقام على ملاعب رولان غاروس بدءا من 27 مايو الجاري حتى 10 يونيو.

اضيف من طرف بتاريخ 2018-05-13 18:00:22
تصميم وبرمجة من طريف فريق ارتوداي